الرئيسية » عربي ودولي » إيران تتدخل مجددا في شؤون العراق.. وغضب بالأوساط السياسية

إيران تتدخل مجددا في شؤون العراق.. وغضب بالأوساط السياسية

اعتبر علي أكبر ولايتي، مستشار المرشد الإيراني الأعلى على خامنئي، أن لا قوة بمقدروها الإطاحة بالرئاسات العراقية الثلاث، الجمهورية والوزراء والبرلمان، وأن الرؤساء العراقيين الثلاث باقون في مناصبهم.

وقال ولايتي، في تصريح نشرته اليوم الجمعة صحيفة الأخبار اللبنانية، إن الدور الأمريكي في العراق بات أقل تأثيراً منه قبل سنة أو ستة أشهر، مضيفاً ان ما قيل عن إمكانية تغيير الرئاسات الثلاث يعد ضرباً من الخيال، بحسب قوله.

وأثارت تصريحات ولايتي، موجة من ردود الفعل الشاجبة والمستنكرة داخل الأوساط السياسية في العراق، لاسيما وأن مئات الآف من العراقيين يتظاهرون من أجل إصلاح العملية السياسية، ومن ضمنها تغيير الرئاسات الثلاث، التي تتمسك بمناصبها وفقاً للعملية السياسية المبنية على نظام المحاصصة العرقية والمذهبية، الذي تسبب بضعف إدارة الدولة ودخول البلاد في دوامة من الصراعات السياسية، التي تعطل مسيرة التنمية والإصلاح، بحسب مراقبين.

وتصاعدت وتيرة الأزمة، بين كل من المرشد الإيراني الأعلى علي خامنئي ومن خلفه القيادات الإيرانية المختلفة وزعيم التيار الصدري في العراق مقتدى الصدر، الذي يقود احتجاجات شعبية ضد الطبقة السياسية التي يقودها شيعة موالون لإيران، إلى مستويات غير مسبوقة من الخلاف، كما تؤكد مصادر سياسية عراقية، مما دفع الإيرانيين إلى استدعاء الصدر الذي غادر النجف إلى طهران بدعوة من المرشد الإيراني علي خامنئي، حسب ما كشفت مصادر سياسية.

وكان مستشار المرشد الإيراني للشئون الدولية، علي أكبر ولايتي، قد هاجم الإثنين الماضي زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر وأنصاره، واصفاً تحركهم الأخير باقتحام مبنى البرلمان ودوائر حكومية في المنطقة الخضراء وسط بغداد، بأنه تحرك غير قانوني

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com