الرئيسية » أخبار » التحالف الاشتراكي يصدر بيان للتضامن مع انتفاضة الشعب السوداني

التحالف الاشتراكي يصدر بيان للتضامن مع انتفاضة الشعب السوداني

أصدر حزب التحالف الشعي الاشتراكي اليوم بيان حول انتفاضة السودان بعنوان ” كل التضامن  مع الشعب السودانى الشقيق فى انتفاضته من أجل الخبز و الحرية” وقد جاء بالبيان:

يعرب حزب التحالف الشعبى الإشتراكى عن  تضامنه التام مع الشعب السودانى الشقيق وقواه الوطنية والديموقراطية فى انتفاضتهم السلمية للمطالبة بالخبز و الحرية. إن جماهير الشعب السودانى التى خرجت بالآلاف لليوم السادس على التوالى فى كافة المدن السودانية للمطالبة بحقوقها المشروعة فى الحياة و الحرية ، وإنهاء سياسات القمع و الإفقار و التجويع التى مارسها نظام مايسمى بالإنقاذ ، وعلى رأسه عمر اليشير لفترة امتدت لقرابة ثلاثين عاما ، لم تسفر سوى عن مأساة مروعة  للشعب السودانى ، تمثلت فى حروب أهلية أدت لإنقسام البلاد ، ومازالت مستعرة فى حوالى ثلثى الإقليم المتبقى، وتم خلالها ارتكاب جرائم تطهير عرقى بشعة ،  وتحالف خلالها النظام مع القوى المتأسلمة و الظلامية بقيادة  حسن الترابى ، ومارس أبشع الإنتهاكات لحقوق الإنسان من اعتقالات وتعذيب ، و أدى كل هذا لهجرة مئات اللآلاف من السودانيين خارج بلادهم . وكانت السودان ملاذا لشتى تشكيلات التنظيمات المتطرفة و الإرهابية , وانفرد البشير بأنه الرئيس السودانى الذى انتهج سياسة قصدية لتسعير العداء بين السودان الشقيقة وبين و مصر  ، كما تجلت فى أمور عديدة من بينها مسألة حلايب وشلاتين ، ومسألة سد النهضة التى تبنى فيها الموقف الإثيوبى بالكامل ، قبل أن يتعثر المشروع  ويتوقف مؤقتا لأسباب لم يضعوها فى الحسبان.

وقد انتهت سياسات النظام إلى كارثة اقتصادية محدقة بإعلانه فى بداية هذا العام عن إجراءات تقشفية ، على طريق وصفة صندوق النقد الدولى المشؤومة ، مما أدى لإنفلات الغاء و التضخم الذى وصل معدله إلى 70 فى المائة ، وامتد للخبز الذى ارتفع سعره بنسبة 300% ، ورافق ذلك أزمة سيولة وشح فى السلع الرئيسية من خبز ووقود ، وعجز المواطنين عن توفير احتياجاتهم المعيشية الرئيسية.

إن خروج جماهير الشعب السودانى للشوارع و الميادين للمطالبة بانهاء تلك الأوضاع و أسقاط الحكم الإستبدادى الذى أوصلهم لهذا المصير هو حق مشروع للشعب و الجماهير صاحب السيادة على بلاده ويدين حزبنا لجوء النظام الحاكم فى السودان للعنف المفرط فى مواجهة المتظاهرين السلميين ، ولجوئه لإطلاق الرصاص   على المتظاهرين ، مما أدى لاستشهاد 22 مواطنا حتى الآن ، وفقا لما أفادت به الأنباء ، بالإضافة لسقوط اعداد كبيرة من المصابين واعتقال أعداد أخرى ، من بينهم 14 من قادة  تحالف الإجماع الوطنى المعارض  .

ويعرب حزبنا عن إدانته لمحاولات قنوات الإعلام العربى الخليجية قطرية وسعودية لفرض التعتيم الإعلامى على انتفاضة الشعب السودانى ، وكذلك التعتيم الواضح فى الإعلام المصرى لأسباب غير عقلانية ولاتتفق مع المصالح الحقيقية للأمن القومى المصرى فى مفهومه الصحيح ، ولا مع اعتبارات الأخوة المفترضة بين شعب وادى النيل فى السودان ومصر.

ويهمنا هنا أن نؤكد أنه بدلا من سياسة التعتيم الفاشلة ودفن الرؤوس فى الرمال ، فالواجب هو إلقاء الضوء على مايجرى فى السودان ، ودعم الإرادة الشعبية وليس الوقوف فى وجهها ، واستخلاص الدروس الواجبة مما يجرى هناك وجرى ويجرى فى أماكن أخرى متعددة ، من أن الحلول الأمنية لمشاكل الجماهير لاتجدى ، و أنه من الواجب وبإلحاح مراجعة وصفة وسياسات صندوق النقد الدولى التقشفية التى تحمل أعباءا للجماهير لاقبل لهم بها وتفرض إفقارا متزايدا لايمكن إحتماله ، وينذر بتفجر  الغضب و الإحتجاج الإجتماعى.. ونؤكد فى هذا الصدد أن مطالب الشعب السودانى هى مطالبنا ندعمها ونؤيدها ونشد على أيادي إخواننا السودانيين ، واثقين من انتصار انتفاضتهم المجيدة فى تحقيق أهدافها فى الخبز و الحرية ، بفضل إصرار وتضحيات هذا الشعب العريق ، ومناصرة ودعم الأحرار فى العالم العربى وكل مكان فى العالم.

 

حزب التحالف الشعبى الإشتراكى – القاهرة – 24 ديسمبر 2018

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com