الرئيسية » أجدع ناس » التحالف الشعبي يرفض المشاركة في مؤتمر المنامة وصفقة القرن

التحالف الشعبي يرفض المشاركة في مؤتمر المنامة وصفقة القرن

أصدر حزب التحالف الشعبي الاشتراكي اليوم بياناً بعنوان ” نرفض المشاركة فى مؤتمر المنامة وتسقط صفقة القرن” وجاء فيه :
بعد صمت طويل نسبيا،أعلنت مصر مشاركتها فى مؤتمر المنامة بالتناقض مع ما أعلنه السيسى فى قمة مكة بأن مصر لن توافق الا على ما يوافق عليه الفلسطينيون. والفلسطينيون أعلنوا بالإجماع رفضهم المشاركة وطالبوا العرب بعدم المشاركة، وأعلنوا على لسان رئيس السلطة الفلسطينية أن الفلسطينيين لن يقبلوا التعاطى مع الجوانب الإقتصادية قبل الجوانب السياسية التى تضمن الحقوق المشروعة للشعب الفلسطينى،وأن هذا المؤتمر يأتى فى سياق تمرير ما يسمى صفقة القرن التى تستهدف تصفية القضية الفلسطينية لحساب الكيان الصهيونى والمخطط الامبريالى الصهيونى فى المنطقة.
ان تصريح كوشنير مستشار الرئيس الأمريكى عن الأهمية الخاصة لمشاركة لبنان والأردن ومصر،يبرز أخطر ما فى المخطط حول توطين الفلسطينيين خارج أرضهم التاريخية على حساب حق العودة،وامتداد غزة داخل سيناء بعد فصلها عن الضفة الغربية،وضم مساحات من الضفة الغربية للكيان الصهيونى. وهذه المشاركة المصرية تأتى فى سياق السياسة الرسمية المعلنة على لسان رئيس الجمهورية ( السلام الدافئ- توسيع اتفاقيات السلام- صفقة القرن….الخ ) وهو ما يزيل التناقض ما بين تصريح قمة مكة وقرار المشاركة،وبما يطرح تساؤلات جوهرية عن المآلات المستهدفة.
وبالطبع فإن سياسات التبعية التى تغرق مصر فى المديونية المتصاعدة والإفقار المتزايد لأغلبية الشعب المصرى وإهدار قيمة الأولويات فى الإدارة الاقتصادية تستهدف تقزيم مصر وتركيع شعبها للقبول بمزيد من التبعية والانضواء تحت مظلة المخطط الامبريالى الصهيونى فى المنطقة. بل أكثر من ذلك، فإن الإرهاب فى سيناء يجعلنا نستريب فى ان هناك من يدعمه ويحركه للابتزاز حتى يتم تفريغ مساحات من شمال سيناء لصالح صفقة القرن،وهذا لا ينفصل عن الخطوة الاستباقية فى التفريط فى تيران وصنافير.
ان القوى الوطنية المصرية كانت ومازالت تؤكد أن القضية الفلسطينية ليست خاصة بالفلسطينيين وحدهم، بل هى قضية مصرية فى الصميم، ولقد أثبت تاريخ الصراع مع العدو الصهيونى التوسعى العنصرى الرابض على حدود مصر وأطماعه غير مجهولة،صحة هذه الرؤية،وها هى الحقائق أصبحت شديدة الوضوح لدرجة التفريط طواعية فى أرض الوطن.
ورغم أن مسار التغير فى موازين القوى هو لصالح معسكر المقاومة على حساب معسكر المخطط الامبريالى الصهيونى، ورغم الرهانات الخاسرة ( نيتينياهو – بن سلمان-بن زايد ) وحتى أمريكا نفسها التى تتراجع اقليميا، فمازال هذا الإصرار مستمرا على هذا المسار بما يدعو للاندهاش والتعجب!
ان حزب التحالف الشعبى الاشتراكى يرفض بشكل قاطع المشاركة فى مؤتمر المنامة،ويرفض بكل تأكيد ما يسمى صفقة القرن وهى ستموت لا محالة مع مزيد من اتساع وتماسك محور القوى المقاومة،هذا المحور الذى ستزداد قوته وقيمته مع نهوض وانتفاضات الشعوب العربية. ويدعو حزب التحالف الشعبي القوى الوطنية المصرية لاتخاذ الموقف الذى يتناسب مع تاريخها والمخاطر المحدقة والمشاركة مع قوى التحرر العربية فى هذه المواجهة المصيرية.
لا للمشاركة فى مؤتمر المنامة تسقط صفقة القرن
حزب التحالف الشعبي الاشتراكي 
الأحد 23 يونيو 2019

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com