الرئيسية » أخبار » الحزب الشيوعي السوداني يدعو لقيام تنسيقية دعم الثورة واسقاط النظام

الحزب الشيوعي السوداني يدعو لقيام تنسيقية دعم الثورة واسقاط النظام

أصدرت سكرتارية اللجنة المركزية الحزب الشيوعي السوداني بيان الي جماهير الشعب السوداني دعت فيه إلي :
* قيام تنسيقية دعم الثورة.
* استمرار النضال الي اسقاط النظام.
* أطلقوا سراح المعتقلين السياسيين.
جاء بالبيان:

في إطار النضال العام لجماهير شعبنا ضد القهر والظلم والجوع والمرض، توجت جهود الأحزاب السياسية والوطنية ومجموعة المهنيين الرامية الي وحدة عمل ونشاط قوى المعارضة بإقامة تنسيقية دعم الثورة السودانية وبذلك تكون القيادات السياسية قد خطت خطوة مهمة ومتقدمة في توحيد قوى المعارضة الجادة نحو التغيير الجذري لإسناد نضال الجماهير وقيادته بتكوين المركز الواحد الذي سيلعب الدور الأول في توحيد وتوجيه النضال والنشاط العام للحراك الجماهيري اعلان تكوين التنسيقية وتكوين الجبهة العريضة المنظمة للوصول الي غاياته في اسقاط النظام وتفكيكه وتصفيته والسير علي طريق التعبئة وقطع الطريق علي استمرار النظام وسياساته المعادية لكافة قطاعات الشعب الذي رمى اليه المجتمع الدولي لفرض وتنفيذ الهبوط الناعم.
وكان رد النظام على هذا الإنجاز المزيد من الاعتقالات والاعتماد المستمر لسنده الوحيد “جهاز الأمن الوطني” فقد أقدمت مجموعه من ضباط وعساكر الجهاز باعتقال زملائنا في قيادة قوى الاجماع الوطني اثناء اجتماعهم بدار حزب البعث في الديم. ونحن اذ نعلن ادانتنا التامة لهذه الجريمة “خرق حرمة الدور الحزبية واعتقال قادة من قوى المعارضة” نطالب بالإفراج الفوري لكافة المعتقلين السياسيين ونوجه المحامين الوطنيين بضرورة رفع قضايا ضد ممارسات جهاز الأمن غير القانونية والمخالفة لدستور البلاد وقانون تنظيم الأحزاب ونضع أمام الحركة الجماهيرية واجب الاستمرار في النضال والمطالبة بإطلاق سراحهم فورا كما نتوجه بالنداء للقوى الوطنية والديمقراطية بالخارج والأحزاب الشيوعية والتقدمية في العالم ومنظمات حقوق الانسان بالعمل لغل يد الاضطهاد وجرائم الاعتقالات.
وليعلم النظام ان اجراءاته الأمنية والقمع المفرط واستخدام الرصاص الحي في مقابلة المواكب الجماهيرية السلمية العارمة واعتقال النشطاء والقيادات الفاعلة لن تثني الجماهير في مواصلة الانتفاضة حتي اسقاط النظام وان الجماهير على استعداد لتقديم ” الشهيد تلو الشهيد لعهد جديد” والحركة الجماهيرية وهي تسجل الانتصار تلو الانتصار قد دخلت فترة متقدمة في نضالها في مواجهة النظام الفاسد بقصد اسقاطه وتفكيكه وتصفيته وبناء البديل الديمقراطي لذا اصبح من المهم الاستمرار في التعبئة والتنظيم وشحذ أساليب العمل الوحدوي والجبهوي وبناء كافة الأدوات التي ترتفع بأداء الجماهير وتفتح آفاقا أوسع لنضالها المتعدد الأطراف ،هذا هو الهدف لهزيمة كافة المخططات الرامية الي اجهاض العملية الثورية من انقلاب قصر او حكومة عسكرية او مصالحة تقود الي تنفيذ مخطط الهبوط الناعم.
استمرار وتصعيد العمل الجماهير حتى الوصول الى اعلان الاضراب السياسي والعصيان المدني ورمي نظام الإنقاذ الى مزبلة التاريخ.

سكرتارية اللجنة المركزية للحزب الشيوعي السوداني.
28/12/2018

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

WP Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com