الرئيسية » عربي ودولي » الرئيس الأفغاني يخير مسلحي “طالبان” بين الحرب والسلام

الرئيس الأفغاني يخير مسلحي “طالبان” بين الحرب والسلام

0c3c83b93abce11c0ab27f4eaeda5136وكالات

دعا الرئيس الأفغاني محمد أشرف عبد الغني، اليوم الأحد، مسلحي حركة طالبان إلى الاختيار بين الحرب والسلام، مؤكداً أن الحركة تواجه اختبارا رئيسيا للاختيار بين الدولة وشعبها وبين التشدد وحمل السلاح.

ونقلت وكالة أنباء (خامه برس) الأفغانية عن عبد الغني قوله في كلمة أمام البرلمان الأفغاني: إن العنف المستمر في البلاد ليس له أي جذور داخلية ولكنه فُرض على الأمة الأفغانية.

وأضاف أن تنظيم القاعدة هو أحد عناصر العنف الحالي في البلاد، فضلا عن دور المقاتلين الأجانب من أوزبكستان وطاجيكستان والصين ودول أخرى في تأجيج العنف في أفغانستان.

وأوضح الرئيس الأفغاني أيضا أن التوافق في الآراء متوفر لإحلال السلام والاستقرار في البلاد إلى جانب توفر إرادة قوية، مصرا على أن لا ينبغي أبدا أن يكون هناك أدنى شك في إرادة الحكومة لتحقيق الاستقرار في البلاد.

وتأتي تصريحات عبد الغني عقب رفض جماعة طالبان الجلوس لاجراء محادثات سلام مباشرة مع الحكومة الأفغانية وسط جهود من جانب لجنة التنسيق الرباعية لإحياء المحادثات المتوقفة. وتتألف هذه اللجنة من الولايات المتحدة والصين وافغانستان وباكستان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com