الرئيسية » أخبار » الزاهد يجدد مبادرة التحالف الشعبي باسقاط ديون دول الجنوب لمواجه كورونا

الزاهد يجدد مبادرة التحالف الشعبي باسقاط ديون دول الجنوب لمواجه كورونا

الزاهد: التحالف الشعبي يرحب ببيان مجموعة الـ 24 ويجدد مبادرته ودعوته لإسقاط ديون مصر ودول الجنوب ..

قال مدحت الزاهد رئيس حزب التحالف الشعبي الإشتراكي إن حزب التحالف يرحب ببيان مجموعة الأربعة والعشرين (مصر عضوبها) الصادر في ١٤ ابريل ٢٠٢٠، بشأن الاجراءات المالية والاقتصادية الاحترازية المقترحة لمواجهة تبعات إنتشار وباء كورونا علي المستوى الدولي وبخاصة الدول الفقيرة والنامية التي تعاني صعوبات مالية حتي من قبل اجتياح الوباء.

وأصدرت مجموعة الأربعة والعشرين الدولية، بيانا، قالت فيه: نواجه تحديا إنسانيا واقتصاديا غير مسبوق نتيجة وباء كورونا، ولا بد من العمل التضامني للتصدي لهذه الأزمة العالمية، لأن الآثار الاجتماعية والاقتصادية لهذه الجائحة تتسم بشدتها بصفة خاصة على الأسواق الصاعدة والبلدان النامية، وقد يطول أمدها على صحة الناس ووظائفهم وأرزاقهم.

وأوضح الزاهد أن الحزب إذ يثمن ما ورد بالبيان و بالأخص ما جاء بالبند الخامس ونصه “وتتزايد حاليا مواطن الضعف المتعلقة بالديون في كثير من بلدان الأسواق الصاعدة والبلدان النامية، ولتوفير الحيز المالي الكافي للتصدي للجائحة ومنع وقوع أزمات مديونية واسعة الانتشار، يتعين اتخاذ إجراءات سريعة وحاسمة لتوفير مساعدات تخفيف أعباء الديون للبلدان التي تعاني من مديونيات حرجة” ، فإنه يكرر نداءه الذي أعلنه، في شهر مارس الماضي، مترجما بخمس لغات، بشأن دعوة الاحزاب والمنظمات الإشتراكية والديمقراطية بالعالم ومجموعة الـ ٧٧ للتكاتف لأجل التفاوض كجبهة واحدة لإسقاط ديون دول الجنوب اوجدولة ما تبقي منها مع خفض الفوائد المستحقة عليها وتوجيه مخصصاتها للدعم الاقتصادى والاجتماعى لعشرات الملايين الذين ضربت الازمة مصادر رزقهم.

وأشار الزاهد إلى أن مبادرات مماثلة لمبادرة حزب التحالف الشعبى الاشتراكى، صدرت عن أحزاب ومنظمات فى دول الشمال والجنوب، وكان لها تأثير على توجهات مؤسسات التمويل، مؤكدا أن هناك فرصة حقيقية لتحقيق هذه الأهداف بمواصلة الضغط بالتعاون بين الدولة ومنظمات المجتمع المدنى.

وشاركت الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة التعاون الدولى، فى الاجتماع الوزارى لمجموعة الأربع والعشرين الدولية، بصفتها محافظ جمهورية مصر العربية لدى البنك الدولى، وعقد الاجتماع عبر الفيديو كونفرانس ضمن فاعليات اجتماعات الربيع للبنك الدولى وصندوق النقد الدولى، بحضور كريستالينا جورجيفا، مديرة صندوق النقد الدولى، ومارى بانجيستو، المدير التنفيذى لسياسات التنمية والشراكات بالبنك الدولى، ممثلة عن ديفيد مالباس، رئيس مجموعة البنك الدولى، وناقش الاجتماع مواجهة انتشار فيروس كورونا.

وقال البيان، الصادر عن المجموعة “إن هناك حاجة ماسة لاستجابة عالمية شاملة ومنسقة، تضم منظمة الصحة العالمية وصندوق النقد الدولي ومجموعة البنك الدولي وغيرها من بنوك التنمية متعددة الأطراف، من أجل تعزيز الجهود الوطنية للتعامل مع الأزمة الجارية ودعم التعافي الاقتصادي السريع، ونرحب بالتزام مجموعة العشرين بتعزيز التنسيق العالمي، الذي يجب أن يكون بالقدر اللازم لمكافحة هذه الجائحة، وحماية والوظائف والدخول، وإحياء النشاط الاقتصادي، واستعادة الثقة في كل البلدان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com