الرئيسية » تقارير وتحقيقات » الصراع في سوريا: بدايات إتفاق جديد بين تركيا وواشنطن لتجنب الصدام في منبج وعفرين

الصراع في سوريا: بدايات إتفاق جديد بين تركيا وواشنطن لتجنب الصدام في منبج وعفرين

نقلت BBC تفاصيل اتفاقاً جديداً بين الولايات المتحدة وتركيا، بعدما توترت علاقاتهما في الآونة الأخيرة بسبب الصراع في سوريا، على نزع فتيل الأزمة بينهما.

وقال البلدان، العضوان في حلف شمال الأطلسي (الناتو)، إنهما سيشكلان فورا لجاناً مشتركة لمعالجة الخلافات الدبلوماسية بينهما بما في ذلك النزاع في مدينة منبج السورية ، التي تسيطر عليها وحدات حماية الشعب الكردي  التي ترعاها أمريكا و تصنفها تركيا كميليشيات إرهابية

وترجع أصول الأزمة إلى تهديد من أسطنبول بمهاجمة القوات الأمريكية المتحالفة مع وحدات حماية الشعب الكردي في منبج والتي تعتبرها الحكومة التركية قوات إرهابية ،

ويخوض الجيش السوري الحر، الموالي للقوات التركية، معركة مع وحدات حماية الشعب الكردي بالقرب من عفرين بمحاذاة الحدود الجنوبية لتركيا مع سوريا.

وترابط القوات الأمريكية أيضا في منبج التي انتزعتها وحدات حماية الشعب الكردي من سيطرة ما يسمى بتنظيم الدولة الإسلامية في عام 2016.

وقال جنرال أمريكي رفيع المستوى  الأسبوع الماضي، إن قواته “سترد بقوة” على أي هجوم يحظى بمساندة تركيا.

وفي المقابل، هدد الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان الولايات المتحدة بتلقي “صفعة عثمانية” وهي إشارة تاريخية على تلقي ضربة قاتلة مفترضة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*