الرئيسية » زى النهاردة » زي النهارده : فيدل كاسترو قائد الثورة الكوبية يترجل عن فرسه ويرحل عن دنيانا

زي النهارده : فيدل كاسترو قائد الثورة الكوبية يترجل عن فرسه ويرحل عن دنيانا

تقرير : وليد غالب 

ودع في هذا اليوم كل أحرار العالم المناضل والزعيم الذي وهب حياته للفقراء مدافعاً جسوراً عن الشعوب المضطهدة والمستضعفة ليس في أمريكا الاتينية و العالم الثالث فحسب بل في كافة أرجاء المعمورة  متصدياً لكافة الطغاة والمستبدين وناهبي ثروات الشعوب ،  خسرت ، الحركة الاشتراكية قائداً  ومعلماً أضاف لها طريقا ونهجاً ثورياً وتراثاً ثورياً للأجيال القادمة ، علي طريق الثورة والنضال ،والخلاص والانعتاق ،، والتحرر وتقرير المصير  فيدل اليخاندوا كاستروا  ولد في 13 اغسطس 1926 ورحل في 25 نوفمبر 2016 ،فيدل درس القانون وعمل كمحامي في مكتب صغير ، وشكل فيدل ورفاقة تنظيم مسلح وانتهج طريق حرب العصابات  لتخليص كوبا من حكم باتستيا ،وشكل قوة مسلحة قتالية وهاجم احدي الثكنات وتم القبض علية واحيل الي المحاكمة ،وحكم علية ب 15 سنة ، واطلق سراحة ونفي الي المكسيك في 1955 وعمل كاستروا ورفاقه  بترتيب صفوفهم وقادهم إلي اسقاط هذا النظام بحرب الكر والفر حرب عصابات منظمة وبتأييد شعبي وانضمام رجال من القوات المسلحة الكوبية لصفوف المناضلين  إستطاع فيدل ورفاقة الضغط علي حكومة باتستيا مما اضطره للهروب من العاصمة في أول يناير 1959 بعد أضراب عام اجتاح عموم البلاد دعا اليه كاستروا ورفاقه  ودخل المناضلين هافانا في ابريل 1961 بقيادةجيفارا وأطاح فيدل ورفاقة بحكم باتستيا بثورة مسلحة  وأسس ورفاقه أول نظام ومجتمع اشتراكي علي الارض الكوبية  وعلي ارض امريكا الاتينية تم تدشين اول نظام وحكم للشيوعيين  من خلال الحزب الشيوعي الكوبي  في ظهر الامبريالية الامريكية التي حاكت مئات المحاولات لاغتيال قادة هذه الثورة الوليدة ،، ولكن التفاف الشعب الكوبي حول ثورته وقادتها ،كان أهم اسباب بقائها واستمرارها بل ونقل التجربة لأاغلب شعوب امريكا الاتينية

صورة تجمع كاسترو مع رفيق نضاله أرنستو تشي جيفارا

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*