الرئيسية » أخبار » صدق أو لا تصدق ، السفارة الصهيونية تحتفل بذكرى النكبة بالقرب من ” ميدان التحرير ” !!!

صدق أو لا تصدق ، السفارة الصهيونية تحتفل بذكرى النكبة بالقرب من ” ميدان التحرير ” !!!

في خطوة إستفزازية للشعب المصري ولكافة الشعوب العربية   المؤمنين بالقيم الإنسانية ، تستعد ما تسمى سفارة حكومة الاحتلال الصهيوني  في القاهرة، للاحتفال يوم الثلاثاء، بعيد “استقلال” إسرائيل الـ70، (ذكرى النكبة)، تحت حراسة أمنية مشددة،

وبحسب روسيا اليوم فقد  وجهت سفارة حكومة الاحتلال الصهيوني الدعوات لمئات الشخصيات الرسمية في مصر بما  فيهم وزراء وبرلمانيون وسفراء ورجال أعمال وشخصيات ثقافية وصحفيون، لحضور الحفل الذي سيقام في فندق “ريتز كارلتون” الفخم في قلب العاصمة المصرية القاهرة. والمطل من ناحية على النيل ومن الناحية الأخرى على ميدان التحرير ” ميدان الثورة ” وميدان الشهيد عبد المنعم رياض الذي أستشهد على يد الكيان الغاشم .

وجاء في نص الدعوة التي حصلت  مجلة “روز اليوسف” على نسخة منها: “يسر سفير دولة إسرائيل د. دافيد جوفرين أن يدعوكم لصحبته خلال الاحتفال بالعيد السنوى الـ70 لاستقلال دولة إسرائيل.. وذلك يوم الثلاثاء 8 مايو 2018 في تمام الساعة السادسة مساء، بقاعة ألف ليلة وليلة بفندق ريتز كارلتون بالقاهرة”.

وفي مواجهة ذلك أعربت حملة مقاطعة إسرائيل BDS عن رفضها لموافقة الفندق على استضافة هذا الحفل  وهو الفندق الذي أفتتحه الزعيم الراحل جمال عبد الناصر الذي أمضي حياته في مواجهة دولة الاحتلال و أكدت في بيان لها اليوم الأثنين  أن المشاركة في الاحتفال بهذا اليوم ليست تطبيعًا فجّا مجردًا أو احتقارًا لمشاعر ورغبة الشعوب العربية فقط و لكنها أيضًا موافقة واضحة أكيدة علي أن تكون القدس عاصمة ما يسمي بإسرائيل .

و لهذا طالبت (BDS مصر) الفندق بإلغاء الحفل التزاما بالموقف الشعبي والرسمي الرافض لنقل السفارة ورفض الاعتراف بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني، كما وجهت الدعوة لجميع العاملين بالفندق وجميع المدعوين من شخصيات إعلامية وثقافية و رجال أعمال وغيرهم للإحجام عن المشاركة في هذا الحفل المشبوه.
و وأكدت الحملة (BDS مصر) على أنها ستسهدف سلمياً كل المشاركين في الحفل بحملات مقاطعة شعبية واقتصادية وثقافية دولية باعتبارهم شركاء في دعم دولة الاحتلال وقراراتها.
كما دعت جميع الأحرار والمتضامنين مع القضية الفلسطينية والمواجهين للتطبيع مع الكيان الصهيوني إلى حضور فعاليتها في 15 مايو الجاري للوقوف على الاستراتيجيات  الجديدة للمقاطعة في مواجهة العدو الصهيوني.

و أكد الناشط الفلسطيني المصري رامي شعث  منسق حملة BDS مصر في تصريحات خاصة ل – التحالف –  بأن البيان يناشد الفندق بوقف الإحتفالية الإجرامية التي سترقص على جثث شهدائنا  وبإستلاب أراضينا و للمهزلة يقع هذا الفندق بجوار جامعة الدول العربية  وفي فغندق أفتتحه المناضل جمال عبد الناصر  واصفاً ما يحدث بأن الحملة ستراقب تلك الجريمة القذرة التي ستحدث في وسط القاهرة  وستلاحق كل خائن يشارك فيها إعلامياً و نفضحه في كل مكان .

وختم شعث مناشداً  الدولة المصرية  بوقف هذا الاحتفال الإجرامي تصديقاً على موقفها المسبق الذي أعلنته برفضها تهويد القدس وتحويلها عاصمة للكيان الصهيوني .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*