الرئيسية » أخبار » عشوائية محافظ بورسعيد تخرج عمال الاستثمار عن شعورهم

عشوائية محافظ بورسعيد تخرج عمال الاستثمار عن شعورهم

اتخذ محافظ بورسعيد قرار بتغير بوابة الدخول لعمال منطقة الاستثمار في بورسعيد وتم إغلاق البوابة العمومية أمام العمال والسيارات ودخولهم من أبواب جانبيه من يوم السبت 14 ديسمبر وتحويلهم الي بوابات فرعية بعيدة . ولا توجد خطوط مواصلات تصل إليها.

معروف أن منطقة الاستثمار في بورسعيد تضم ٤٨ مشروع ( مصنع ) يعمل بها ٣٨ الف عامل حوالى 70% منهم إناث. تجمعت قوات من الأمن المركزي أمام البوابة العمومية لمنطقة الاستثمار وتم تكثيف الحملات المرورية وسحب رخص السيارات.

تسببت هذه الإجراءات التعسفية في تأخر وصول العمال لمصانعهم وما يترتب علي ذلك من خصومات تضر العامل واسرته . ومن العجيب ان منطقة الاستثمار ببورسعيد من المناطق التي تشكلت بها لجنة للحوار الاجتماعي برعاية منظمة العمل الدولية وبمشاركة الأطراف الثلاثة لعلاقات العمل المتمثلة في اصحاب المصانع ومجلس ادارة منطقة الاستثمار إضافة الي ممثلي وزارة القوي العاملة وممثلي النقابات العمالية بمنطقة الاستثمار . ورغم كل ذلك لم يتم أي حوار مجتمعي مع العمال قبل تنفيذ القرار . بل ان العمال لديهم العديد من الحلول لمشاكل الدخول والخروج دون حدوث اختناقات مرورية بالمنطفة . 

لم يفكر متخذ القرار ان 70% من عمال المنطقة نساء وان بينهم ذوي احتياجات خاصة تزيد معاناتهم مع القرار ويتعرضوا للعذاب حتي يصلوا لأماكن عملهم . كما أن تأخر وصول العمال يحقق خسائر للشركات كان من الممكن تجنبها . اضافة الي التعامل المهين والعنيف امنيا الذي زاد الأمور تعقيدا خاصة مع القبض علي بعض العمال.

لا نعرف اين ذهبت لجنة الحوار الاجتماعي التي تمت برعاية المحافظ؟! واين إدارة الأزمات في المحافظة ؟!

صباح اليوم وقف العمال أمام البوابة الرئيسية في ظل وجود حشود من الأمن واستخدمت سيارات المطافي خراطيم الحريق لتفريق العمال في ظل البرد القارس و درجات الحرارة المنخفضة وتم القبض علي عدد من العمال . ثم اعلنت وزارة الداخلية في بورسعيد مساء اليوم عن تجميد قرار إغلاق البوابات الرئيسية لمنطقه الاستثمار ببورسعيد و اعادة العمل بها لدخول و خروج العاملين و أعاده الوضع لسابق عهده ، لحين أعاده دراسه إجراءات تفعيل القرار ، و النظر في أعاده تفعيله فور ازاله جميع الملاحظات الخاصة بتشغيله .و توفير خطوط للعاملين البورسعيدية لنقلهم الي المصانع والانتهاء من توفير بوابات جانبية توفر الوقت بالقرب من كافة الجوانب و ضبط الطرق من الداخل والانتهاء منها.

كان من الممكن تجنب خسائر العمال والشركات لو تم إجراء حوار مجتمعي حقيقي حول أزمة المرور عند دخول وخروج الورديات من منطقة الاستثمار . كما ان العنف المستخدم من قبل الشرطة هو من دفع لتفجر الأوضاع لكن تجميد القرار لحين اعادة دراسته هو قرار حكيم نتمني ان يتوج بحوار بين الأطراف ذات العلاقة خاصة العمال ونقاباتهم من أجل الوصول لحلول تجنب الجميع المشاكل والخسائر .

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com