الرئيسية » أخبار » لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان تعرب عن “دهشتها” من تقرير العفو الدولية حول القنابل العنقودية

لجنة حقوق الإنسان بالبرلمان تعرب عن “دهشتها” من تقرير العفو الدولية حول القنابل العنقودية

أعربت لجنة حقوق الإنسان بمحلس النواب، عن بالغ دهشته إزاء  ما وصفته بالتقرير المسموم وغير المهنى الذى أصدرته منظمة العفو الدولية، والذي ذكرت فيه استخدام الجيش المصرى أو نيته استخدام القنابل العنقودية في سيناء. بحسب تعبيرها.

وقالت اللجنة- فى بيان صحفى- أمس السبت إن هذه وسيلة مفضوحة من تلك المنظمة المشبوهة، لإثناء الجيش المصرى عن حملته الشاملة للقضاء على الإرهاب في سيناء، فضلا عن أن تلك المنظمة تبدو كأنها تكافئ الجماعات الإرهابية بتوجيهها اتهامات مرسلة للجيش المصرى، وهو الذى يحتل المرتبة الأولى أفريقيا وعربيا، والثالث عشر على مستوى العالم، طبقا للتصنيفات الدولية.

وأضافت اللجنة: “نتتحدى أن تأتى منظمة العفو الدولية بثمة دليل واحد على استخدام الجيش المصرى لتلك القنابل، لكنها محاولة يائسة من تلك المنظمة للنيل من عقيدة الجيش المصرى المشهود له باحترامه كافة قواعد القانون الدولى الإنسانى، وهو يخوض معركة شريفة مدفاعا عن سيادة أراضيه، ولم نسمع يوما من تلك المنظمة إدانتها لدول استخدمت بالفعل تلك القنابل، ومنها أثناء حرب الخليج عام 1991، حيث استخدمت الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا نحو 61 ألف قنبلة عنقودية، وفي عام 2003 استخدمت الولايات المتحدة وبريطانيا نحو 13 ألف قنبلة عنقودية,

وتابعت اللجنة بيانها مهاجمة العفو الدولية على أن محاولات استهداف الجيش المصرى من قبل العفو الدولية أو غيرها سنواجهه بكل حسم، مضيفا: “سنتقدم للأمم المتحدة لإحاطتها علما بعدم موضوعية ومهنية وإنحياز تلك المنظمة للجماعات الإرهابية، بما يفقدها شرط الحياد والمصداقية، وسنطالب الأمم المتحدة بإعادة النظر في منح تلك المنظمة الصفة الاستشارية بالمحلس الاقتصادى والاجتماعى بالأمم المتحدة”.​​

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.