الرئيسية » أجدع ناس » مكتب عمال التحالف الإشتراكي يتضامن مع مطالب عمال الإستثمار بالاسماعيلية

مكتب عمال التحالف الإشتراكي يتضامن مع مطالب عمال الإستثمار بالاسماعيلية

أصدرمكتب العمال التابع لأمانة العمل الجماهيري بحزب التحالف الشعبي الاشتراكي اليوم بيان للتضامن مع عمال مصنع أوراجلو ايحيبت بمنطقة الاستثمار بالإسماعيلة . وطالب البيان بسرعة الأفراج عن العمال المحبوسين . وقال البيان: 

التدني المستمر للاجور وتزايد أعباء الحياة؛ والإهدار المستمر في حقوق كافة العاملين بأجر في مصر، مع التجاهل الواضح من قبل المسئولين لاستغاثات العمال، يضطر العمال إلى اللجوء إلى سلاح الإضراب، وهو المكتسب الذي إستطاعت الطبقة العاملة إقراره من قبل كافة الأنظمة الحاكمة، وإلزام المنظمات والمؤسسات الدولية بنصه ضمن الاتفاقيات والعهود الدولية، وهو ذات الأمر الذي فرض تضمينه بنصوص الدستور والقانون المصري.

ورغم ذلك؛ ما زال النظام الحاكم في مصر، يتعامل مع كافة أشكال الإحتجاجات العمالية وكأنها عمل مجرم، وهو الأمر الذي يعكس حقيقة إنحيازاته، التي تؤكد هذه الحقيقة بشكل يومي، بداً من قراراته المؤدية إلى منح أصحاب العمل في مصر المزيد من الحقوق والصلاحيات، في الوقت الذي يستمر في إتخاذ قرارات وسن تشريعات تنتقص من مكتسبات الطبقة العاملة، والتي ناضلت من أجلها عبر عقود طويلة وقدمت التضحيات الغالية، وتؤدي إلى تدهور ظروفها الاقتصادية والإجتماعية.

هذا هو ما حدث مع عمال المنطقة الحره الإستثمارية بالإسماعيلية، بعد أن دخل أكثر من 5 ألاف من  عمال مصنع أوراجلو ايحيبت في اضرب عن العمل يوم السبت الماضي؛ احتجاجا علي عدم صرف الإدارة للعلاوة المقرر صرفها في شهر يوليو للعام الثاني علي التوالي، وعدم صرف بدل غلاء معيشة، وتهديدهم بالفصل عن العمل.

لجأت إدارة المصنع إلي الاستعانة بالقوي العاملة والتي تفاوضت معه ومع العمال ولم تصل لشيء، مما دفع العمال في البداية إلي الدخول في إضراب جزئي، وهو الأمر الذي دفع محافظ الإسماعيلية إلى التدخل وعقد جلسة تفاوض مع مدير القوي العاملة وهيئة الاستثمار، مع حرمان العمال أو من يمثلهم من لجان نقابية من حضور جلسة التفاوض، إلا أنه حتى هذا  لم يمكن العمال من الحصول على حقوقهم، حيث قرر المحافظ أن يحصلوا على 10% بما يعادل  “75 جنيه” تقريباً من قيمة المرتب، في الوقت الذي كان مطلب العمال يقدر ب 300 جنيه لكل فرد منهم وفقاً للقانون، ورغم ذلك وافق العمال؛ ولكنهم فوجئوا أن إدارة المصنع قد قررت منع أتوبيسات النقل من نقل العمال إلى العمل وغلق المصنع ومنعهم من الدخول واضطر العمال إلى الدخول في إضراب كلي.

وبعد غلق المصنع في وجوههم قرر العمال الوقوف أمام مدخل المصنع، من أجل الضغط على الإدارة، وقررت الإدارة الإستعانة بالأمن وحينما وصلت قوات الأمن قامت بإدخال العمال إلى داخل المصنع واستجاب العمال إلى ذلك، ولكن؛ بعد دقائق فوجئ العمال بسيارات تابعة للأمن تقوم بالقبض علي زملائهم من أمام المصنع، وألقت قوات الأمن القبض علي 19 عاملاً وعاملة وأحالتهم إلي النيابة التي أخلت سبيل 13 عاملاً بلا ضمان، بينما وجهت للآخرين وهم “إيمان عبد الحميد عبدالله (حامل)، سميرة سيد محمد (تعاني من الإعاقة)، محمد عصام محمد، علاء إبراهيم محمد، نادر السيد محمد قنديل، إبراهيم محمد علي) اتهامات بالتجمهر وقطع الطريق العام وإثارة الشغب في الطريق العام وتعطيل حركة المرور والإضراب العام داخل المنطقة الاستثمارية بالإسماعيلية وإلحاق الضرر بالاقتصاد والتحريض علي الإضراب وتعطيل مرفق حيوي.

وقرر قاضي المعارضات بمحكمة مركز الإسماعيلية أمس تجديد حبس الـعمال الستة بمنطقة الاستثمار بالاسماعيلية بتهمة التجمهر وقطع الطريق 15 يوم على ذمة التحقيقات.

ويؤكد مكتب عمال حزب التحالف الشعبي الإشتراكي كامل تضامنه مع عمال منطقة الإستثمار بالإسماعيلية، موضحاً أن الإضراب حق مشروع أقره الدستور والقانون المصري، كما أجازته الاتفاقيات والعهود الدولية الموقع عليها من قبل الدولة المصرية.

كما يطالب مكتب عمال التحالف بسرعة الإفراج عن العاملات والعمال المحبوسين، أيضاً بضرورة الإستجابة لمطالب العمال من تعديل الرواتب و بدل غلاء المعيشة، وتعديل قيمة الأرباح السنوية وبدلات الإنتظام، والسهرات ووجبات الغذاء.

كما يدعو مكتب عمال التحالف الإشتراكي العمال وكافة القوى السياسية والمجتمع المدني بالإسماعيلية للتضامن مع زملائهم وأهاليهم العمال المنهوب حقوقهم، والمطالبة بالإفراج عن المحبوسين منهم.

ويطالب بسرعة الإفراج عن العمال المحبوسين

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

WP2FB Auto Publish Powered By : XYZScripts.com